تقنية

بيل غيتس يصف صفقة “تيك توك” المحتملة بـ”الكأس المسموم”

وصف المؤسس المشارك لشركة ”مايكروسوفت“ العملاقة رجل الأعمال الأمريكي بيل غيتس، صفقة شراء تطبيق ”تيك توك“ المحتملة للشركة بأنها كـ“الكأس المسموم“.

وأوضح في مقابلة مع ”Wired“، أن حصول ”مايكروسوفت“ على أجزاء من ”تيك توك“ لن يكون سهلا أو بسيطا، وتساءل: ”من يدري ما سيحدث مع تلك الصفقة؟“.

ووصف غيتس الصفقة بأنها ”كأس سام“، لافتا إلى أنها ”ليست الصفقة أيضاً لعبة بسيطة، حيث سيتعين على مايكروسوفت التعامل مع مستوى جديد تمامًا من الإشراف على المحتوى“.

وردا على سؤال عما إذا كان حذرًا من دخول ”مايكروسوفت“ في لعبة وسائل التواصل الاجتماعي، أشار إلى أن وجود المزيد من المنافسة على فيسبوك ”ربما يكون أمرًا جيدًا“، ولكن ”وجود الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يقتل المنافس الوحيد، وهو أمر غريب جدًا“.

ويبدو غيتس مرتبكاً حول كيفية سير صفقة تيك توك المحتملة، خاصة مع اقتراح ترامب بأن وزارة الخزانة الأمريكية يجب أن تحصل على نسبة من الصفقة.

وقال غيتس: ”اتفق تماماً، على أن المبدأ الذي يمضي عليه هذا الأمر غريب للغاية، على أي حال، مايكروسوفت سوف تضطر إلى التعامل مع كل ذلك“.

وتأتي تعليقات بيل غيتس بعد أيام فقط من تأكيد ”مايكروسوفت“ أنها تسعى إلى إبرام صفقة لشراء عمليات تيك توك في الولايات المتحدة وأستراليا وكندا ونيوزيلندا.

وأشارت تقارير إلى أن ”مايكروسوفت“ قد تفكر في شراء جميع عمليات تيك توك العالمية، حيثُ تشير صحيفة ”فاينانشال تايمز“ إلى أن المحادثات حول هذه الصفقة بالذات هي في مرحلة ”أولية“.

وادعى ترامب الأسبوع الماضي، أنه كان على بعد يوم واحد من حظر تيك توك في الولايات المتحدة، قبل أن يحدد لاحقًا موعدًا نهائيًا في 15 من شهر أيلول/سبتمبر المقبل لشركة ”مايكروسوفت“ لإنهاء استحواذها المحتمل وتجنب حظر ”تيك توك“.

وخلال المقابلة، حذر رجل الأعمال الأمريكي بيل غيتس، من كارثة بيئية تنتظر العالم ستكون ذات تأثير أسوأ من جائحة كورونا. وفق تعبيره.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: